مقالات تقنية

أهم مجال برمجي في عام 2022 تعرف عليه

يعتبر مجال الويب من أهم المجالات في البرمجة في هذا العصر، وعليه تعتمد الكثير من الأنظمة الأخرى فهو مجال برمجي هام جداً في عصرنا.

مجال الويب المعروف باسم برمجة الويب Web programming أو تطوير الويب Web Development وهو ببساطة يضم تصميم

وبناء الصفحات الإلكترونية وقواعد البينات التابعة للمواقع وينقسم لقسمين سنتعرف عليهم بعد قليل.

مجال الويب هو مجال برمجي وعالم ضخم ويمكن تقسيمه إلى ثلاث أنواع وهي:

الفرونت اند Frontend.

الباك اند Backend.

ديف اوبس Devops.

وكل واحد منهم له عالم مختلف تماماً عن الآخر و سوف نعرفهم بالتفصيل في هذا المقال.

فرونت اند Frontend :

الفرونت اند Frontend ترجمتها الحرفية (الجهة الأمامية) وهي طريقة عرض الواجهات على المتصفح Browser

مثل (ظهور الألوان على الشاشة, الأزرار, أشكال رسومية, أنيميشن, وحركات).

و من إسمها فرونت اند فهي تظهر للمستخدم ويراها بعينه ولكن هناك من يعمل خلف الكواليس ولا يراهم المستخدم وهي الباك اند Backend.

باك اند Backend :

الباك اند Backend ترجمتها الحرفية (الجهة الخلفية) وهي كل ما يحصل خلف الكواليس.

لنأخذ مثال لكي نفهم مبدأ الباك اند Backend أكثر.

لنتخيل المسرح, فهناك من يمثل على المسرح وهناك من يقود الفريق ومن يأمر الممثلين بالخروج و من يضع المكياج أو المسؤول عن الإضاءة ….الخ.

وهنا الفرونت اند يمثل الممثلين بحيث أن الجمهور يراهم أما المخرج وغيره من هم خلف الكواليس يمثلون الباك اند.

هذين العنصرين يمثلان معظم المواقع ديناميكياً على الانترنت و هناك قسم العمليات وهو القسم المسؤول عن تنظيم المسرح بشكل عام مثل حجز المسرح والتذاكر والأمور اللوجستية.

كذلك المواقع بها قسم العمليات وهو القسم المسؤول عن نشر الموقع على الانترنت ويعرف بإسم Devops.

ديف اوبس Devops :

هي اختصار للمصطلح الإنجليزي Developement Operation أي التطوير والعمليات (النشر والصيانة).

تعرفنا في الفقرة السابقة على الفرونت اند والباك اند، والفرونت اند يمكن أن يكون واجهة تطبيق أيفون أو موقع أو تطبيق أندرويد أو أي واجهة مستقلة.

أما الباك اند فهو مركز من البيانات يتصل به نظام فرونت اند واحد أو أكثر و يمكن لموقع الويب

أن يكون له باك اند واحد لكن يكون له بالمقابل ثلاث فرونت اند مختلفة.

ويتم الاتصال بين فرونت اند وباك اند من خلال شيئ يسمى api.

ما هي واجهة برمجة التطبيق api :

مصطلح api هو اختصار للكلمة application programming interface و ترجمتها الحرفية هي (واجهة برمجة التطبيق).

مثال لفهم ماهو مبدأ عمل api :

يمكن أن نشبه كامل العملية بمطعم، لنفكر قليلاً لفهم فكرة api أكثر.

المطعم ممكن أن يأخذ الطلبات من خلال طاولات المطعم أو ممكن أن يكون هناك تطبيقات للطلب على الهاتف أو موقع.

اي هناك أكثر من طريقة للاتصال بهذا المطعم والطلب منه، لكن الناس الذين يطلبون من الهاتف هل يحتاجون إلى كراسي؟ بالطبع لا.

هذا يعني أن تصميم الواجهة غير مهم وهنا أي اذا رجعنا الى تشبيهنا أن المطعم هو الباك اند وواجهة المطعم والكراسي هي الفرونت اند.

فإن الناس في هذه الحالة تريد الباك اند أي المعلومات التي به ولا تريد واجهة،

وهنا في هذه الحالة تشبيه api بالنادل (الكرسون) المسؤول عن توصيل الطلبات من المطبخ إلى العميل.

سواء كان العميل في المطعم أو في بيته حيث أن هذا النادل هو الوسيط بين المطبخ والعميل و api هو الوسيط بين الباك اند والفرونت اند.

لذلك الـ api يعتبر واجهة مختلفة عن واجهة المطعم لكنه واجهة في الأخير.

شاهد أيضاً أهم مقال عن مجال البرمجة يضم أفضل مواقع لتعليم البرمجة بإحترافية بالإضافة لمجالات تقنية أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى